تحميل متصفح تور

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

 تحميل متصفح تور

تحميل متصفح تور هو احد اهم المتصفحات الاكثر امنا  لما يمتلكه من طرق تشفير وحفاظ على خصوصية المستخدم لما يقوم به من عدة خطوات حتى يتسنى للمستخدم أعلى أمن في عالم التصفح ولكن !!

 

كيفية تحميل متصفح تور

ما هو ؟

لماذا سمى بـ Tor ؟

ما مميزاته ؟

طريقة العمل ؟

ما المنصات الداعمة لتنصيبة ؟

لينكات مباشرة للتحميل .

ما هو متصفح Tor :

تحميل برامج الكمبيوتر مجانا Tor Browser المتصفحات أمنا  من الجانب الأمني ويقوم باخفاء هويتك عند التصفح فى اي من المواقع ويمنع عمليه التعقب لبياناتك من اتجاه اي شخص سواء المزود بالخدمة او أي شخص يحاول اختراقك وهو مبنى على نواة متصفح فايرفوكس ولكن تم التعديل ليكون اقوى المتصفحات آمن ومن يقوم على تطويره منظمه غير ربحيه فلن تجد بيه اعلانات كغيره من المتصفحات والسيرفرات الخاصه بيه موزعة حول العالم
 تحميل متصفح تور

لماذا سمى بـ Tor ؟ 

سمى Tor Browser بهذا الاسم حيث انه اختصار The Onion Router وترجمتها التشفير البصلى وتم اختيار هذا الاسم نسبة لما يقوم به من طبقات التشفير مثل طبقات البصلة  التى يعمل بها المتصفح لحماية المستخدم

ما مميزات  تحميل متصفح تور ؟ 

  • يقوم بتشفير عملية اتصالك الكامل بالإنترنت من حيث هويتك وعملية تعقبك
  • فتح المواقع المحجوبه فى بلدك حيث انه لا يعمل على الـ IP الخاص بك
  • يدعم اللغة العربية ويدعم اكثر من 30 لغة أخرى
  • الخيار الأمثل لك من الصحفيين والسياسيين لمنع عملية التعقب

ما عيوبه ؟

  • من الممكن ان يستخدم فى بعض عمليات الاجرام والنصب
  • يوجد بطئ بسيط بسبب انه يقوم بمسرات كثيره لحمايته هويتك
  • فى بعض الاحيان يمنع مواقع التواصل الاجتماعية ولكن هذا لفترات بسيطه من الوقت وكل ما عليك هو المحاولة مرة أخري

 

طريقة العمل ؟

  • هو يستخدم شبكة سيرفرات موزعة حول العالم يقوم بتشفير عملية اتصالك بالانترنت
  • يتم اختيار عملية اتصالك عشوائية عبر طريقة Onion Router حيث انه من الصعب عملية تعقبك والوصول الى الـ IP الخاص بك
  • يتم توصيل اتصالك عبره الكثير من المسارات فى دائره وهى تعمل على تشفير اتصالك وكل مرة تقوم بالتصفح تقوم بتغيرها عشوائيا

ما المنصات الداعمة لـ Tor Browser ؟

  • الويندوز
  • لينكس
  • اندوريد 
  • الماك

 تحميل متصفح تور للويندوز اضغط هنا

 تحميل متصفح تور للاندرويد اضغط هنا

 

‫0 تعليق

اترك تعليقاً